تاريخ النشر : الأربعاء, يناير 4th, 2017
رمز الخبر:4151

كركي لكي… مجددا الفان الأبيض يخطف مواطنا من كركي لكي و يتعرض للتعذيب

اشتراك
الأرشيف

 

بيان من مركز الديمقراطية لحقوق الانسان في كوردستان بخصوص خطف المواطن سداد سيد مجيد

علم مركز الديمقراطية لحقوق الإنسان في كوردستان أن مسلحون من الشباب الثوريين ( Ciwanên Şoreşger) قاموا أمس الثلاثاء بخطف المواطن سداد أحمد سيد مجيد أحد أعضاء الحزب الديمقراطي الكوردستاني-سوريا وتعذيبه بشكل وحشي.
حيث أفاد سداد مجيد أن سيارة من نوع ” فان” بيضاء بدخلها 6 أشخاص, أوقفوا سيارته في بلدة رميلان و أخذوه بقوة السلاح إلى مكان يبعد حوالي 2 كم عن بلدة كركي لكي ليتعرض بعد ذلك إلى الضرب بشكل مبرح و وحشي, حيث تعرض لكسر في الحوض و خلع بالكتف نتيجة الضرب الذي تعرّض له ليغمى عليه فيما بعد.
و أضاف سداد أنه إلتجأ بعدها إلى إحدى المنازل القريبة ليتصل هؤلاء بقوات ” الأسايش ” و يتم نقله إلى مشفى السلام في كركي لكي للمعالجة ليتبنى أنه تعرض لكسر من منطقة الحوض و كذلك خلع في الكتف.
إننا في مركز الديمقراطية لحقوق الإنسان في كوردستاني نستنتكر و ندين عملية خطف المواطن سداد مجيد و تعذيبه بتلك الطريقة الشنيعة و ندعو له بالشفاء العاجل, كما و ندعو في القوت نفسه إلى فتح تحقيق محايد وو عادل و شفاف لكشف ملابسات اختطااف سداد في وسط بلدة رميلان من قبل تلك المجموعة المحسوبة على حزب الإتحاد الديمقراطي.
كما و نحمل حزب الاتحاد الديمقراطي عما تعرض له سداد و نعتبرها المسؤولة عما حصله له و نطالبهم بالكف عن مثل هكذا أعمال و تصرفات لاانسانية و البعيدة عن جميع القيم و الأخلاق, و نطالب قوات ” الأسايش” بفتح تحقيق رسمي عادل و محايد و شفاف بخصوص الحادثة لمحاسبة الجناة تتوافر فيها الشروط القانونية المطلوبة وفقا للمعايير و المبادئ المعتمدة لدى الأمم المتحدة بمافيها المبادئ الأساسية لاستقلال السلطة القضائية الصادرة عام 1985 و إحالتهم إلى محاكم عادلة و علنية و تعويض سداد لما تعرّض له.

مركز الديمقراطية لحقوق الإنسان في كوردستان
هانوفر/ ألمانيا
04/01/2017